Chat with us, powered by LiveChat

أطفال المهاجرين الذين رفعوا علم اليونان عالياً

إنهم أطفال المهاجرين الذين تفوقوا في البطولة وتم اختيارهم للمُنافسة وعلم اليونان، بلونيه الأبيض والأزرق، مرسومٌ على صدورهم. الأخوان أنديتوكوبو ولدا في اليونان. أبويهما أتيا من نيجيريا، باحثين عن غدٍ أفضل. ما كانوا يتصورون حينها كيف ستتطور الأمور. بالنسبة ليانيس فقد انتقل من مُحب للرياضة في زوغرافو إلى قائد فريق Milwaukee Bucks وأول لاعبٍ يونانيٍ في All Star Game على الضفة المُقابلة من المحيط الأطلنطي. يشكل يانيس مع أخيه ثاناسيس عضوين أساسين في المنتخب الوطني لكرة السلة. هما الآن البارزان، لكنهما ليسا الوحيدين.

ستيفانوس كابينو هو لاعب دولي في الفرق الوطنية لليونان في كرة القدم ويلعب في موقع حارس مرمى. بدأ من نادي باناثنايكوس أما الآن فيلعب في نادي أوليمبياكوس… ولد من أبوين ألبانيين ويعيش في اليونان.

قصتي بانايوتيس كونه وإليني ذيموتسو تشبهان تماماً قصص الآخرين، فهما يلعبان أيضاً في الفرق الوطنية لليونان، لكنهما ولدا في ألبانيا ومن ثم هاجرت عائلتهما إلى اليونان حينما كانا في عمر الطفولة. لاعبا كرة قدم آخران من أصول ألبانية إختارا الألوان اليونانية هما أندرياس تاتوس وسوتيريس نينيس.

سوفوكليس سخورتسيانيتيس ينحدر من أبٍ يوناني وأمٍ كميرونية حيث ولد هو هناك وهو الآن عُضوٌ أساسي في المنتخب الوطني اليوناني لكرة السلة. بطلة السباحة نيري نياغوارا ولدت في أثينا من أبٍ يوناني وأمٍ
من جنوب أفريقيا. هذه الرياضية شاركت بالألوان اليونانية في بطولات كبيرة.

لا يمكن للرياضة أن تتخطى التطور مُتعدد الثقافات للمجتمع اليوناني. باتت اليونان الحديثة مُتضافرةً مع مُهاجريها. في منظمة دعم المهاجرين ندعم وبشكلٍ يومي عائلات المهاجرين المتواجدين في بلدنا باحثين عن حياةٍ أفضل. وذلك كما صرح يانيس أنديتيكوبو: «اليوناني هو ذلك الذي يشعر ويرغب بأن يكون يونانياً».

Scroll to top